برج الحوت

الابراج اليومية لبرج الحوت

آخر تحديث: الأحد, يناير 21, 2018

اليوم تتصاعد كل مشاعرك على السطح حالما تشعر بها، و لكن ربما لا ينبغي عليك أصلاً إخفائها بدل أن تشاركها مع الناس. ليس هناك ما يضير في ذلك، مع ذلك فأنت لا تفعل ذلك عادة بشكل متكرر. (في الواقع، تحرص على إختيار رفاقك بشكل أكثر حرصاً) إستعد للبيات الشتوي. و لكن إن شعرت بتزايد الحرارة، فسوف يكون من الأفضل تأجيل تلك المحادثة القصيرة.

خصائص برج الحوت

الحالم الشافي والمعالج لعائلة الأبراج، طاقة الحوت توقظ تعاطفنا، و خيالنا و إبداعنا، و تذوب الفروق و الخلافات بيننا.

معلومات عن برج الحوت:

برج الحوت هو آخر الأبراج الإثني عشر. تزور الشمس هذا البرج في نهاية شتاء كل عام في موسم الحوت، و هو يقع في الفترة من 19 فبراير إلى 20 مارس. سواء كنت من مواليد من برج الحوت أم لا، من المهم فهم أنه عند مرور الكواكب المختلفة عبر مجال برج الحوت، تؤثر طاقة هذا البرج طوال العام في الأبراج الأخرى عن طريق تفعيل طاقة هذا البرج المائية بها. بصرف النظر عن البرج.

 

الشعار: الحوت

الطبيعة: مائي

الخصائص: متقلب

الكوكب المسيطر: كوكب نبتون، كوكب الخيال

عضو الجسم: القدم

صفات جيدة: رومانسي، خدوم، حكبم، مريح، ذو مخيلة واسعة

صفات سيئة: شديد التعلق، مدمر لنفسه، يفتقد للواقعية، يرثى لنفسه، ساذج

الأشياء المفضلة: الرقص، المواقف الرومانسية، الضحك و البكاء، المشي على الشاطئ، و الخطابات الشعرية الطويلة

الأشياء المكروهة: الواقع، التخلص من شجرة رأس السنة، رؤساء العمل، ضوء النهار، التصميمات السيئة، الموسيقى الصاخبة

الأمنية السرية: إيجاد الحب غير المشروط

كيف تعرفهم: عينان كبيرتان حالمتان، صوت هادئ، مظهر يليق بالظهور في التلفاز

أين تجدهم: يحمضون صورا في غرفة مظلمة، يتأمل الزبائن في نادي ما، أو يمسكون بأيدي أحبائهم في مطعم يطل على مشهد الغروب

كلمات مفتاحية: الأحلام، الخيال، الشفاء، التعاطف، الغموض